سلتك فارغة

شراء

الكمية: 0

المجموع: 0,00

0

الإمبراطورية المقدونية

الإمبراطورية المقدونية

أنشأ الحاكم الإسطوري و القائد العسكري الإسكندر الأكبر إمبراطورية واسعة۔

التاريخ

ملصقات

الإمبراطورية المقدونية, المقدونية, الإسكندر الكبير, ألكسندر الثالث, الدول التي خلفت الهلنستية, فيليب الثاني, غورديون, إمبراطورية, داريوس, الفترة الهلنستية, العصور القديمة, يوناني, حرب, فتوحات, الأرض, بلد, دول, حملة عسكرية, تاريخ, جندي, الهند, عاصمة, الكرة الارضية, خريطة, خريطة عمياء, معرفة الخريطة, حدود الدولة, تشكيلات سلامية, برج الحصار, معركة

الإضافات المتعلقة

مشاهد

إمبراطورية الإسكندر الأكبر

  • البحر الأبيض المتوسط
  • البحر الأسود
  • بحر قزوين
  • البحر الأحمر
  • الخليج العربي
  • بحر العرب

إزدهرت مقدونيا في القرن الرابع ق۔م بفضل جيشها الممتاز۔ بلغت أوجها في عهد فيليب الثاني و إبنه الإسكندر الثالث )الإسكندر الأكبر(۔ أنشأ هذا الأخير إمبراطورية كبيرة عن طريق الغزوات العسكرية۔

إمتدت الإمبراطورية من الدانوب الأدنى حتى نهر السند، من بيلوبونيز إلى الهند۔ كانت مساحتها في مداها الإقليمي الأعظم أكثر من 5 مليون كم²۔

الحملات العسكرية

  • شارونيا
  • بيلا
  • جرانيكوس
  • ساردس
  • ميليتوس
  • هاليكارناسوس
  • جورديوم
  • أسيوس
  • جبيل
  • صيدا
  • صور
  • الجيزة
  • الإسكندرية
  • أوراكل آمون
  • ممفيس
  • القدس
  • دمشق
  • نيكافوريون
  • جاوجاميلا
  • بابل
  • شوش
  • برسبوليس
  • مدينة إكباتانا
  • راغاي
  • إسکندریة )هراة(
  • إسكندرية )قندهار(
  • إسکندریة )غزنة(
  • باختريا
  • ماراكاندا )سمرقند(
  • إسکندریه اسخاته
  • إسكندرية )باغرام(
  • بوکفالا
  • باتالا
  • الإسكندرية
  • 334 ق۔م
  • 333 ق۔م
  • 332 ق۔م
  • 331 ق۔م
  • 330 ق۔م
  • 329 ق۔م
  • 328 ق۔م
  • 327 ق۔م
  • 326 ق۔م
  • 325 ق۔م
  • 324 ق۔م
  • 323 ق۔م

بعد معركة خيرونيا، أنشأ الملك فيليب الثاني رابطة كورنث أو الرابطة الهيلينية ضد الفرس۔ في سنة 337 ق۔م أعلنت الرابطة الحرب على الإمبراطورية الفارسية و التي كانت واقعة في العديد من المشاكل في ذلك الوقت۔ مع ذلك إغتيل فيليب الثاني المقدوني بعد ذلك بسنة و أصبح إبنه الإسكندر الثالث قائد الجيش و استمر في الحرب ضد الفرس۔

اجتاز جيش الإسكندر الثالث و الذي تألف بمعظمه من المقدونيين و اليونانيين الهيلاسبوت في سنة 334 ق۔م مضيق الدردنيل و غزا آسيا الصغرى۔ نشبت أول معركة بالقرب من نهر جرانيكوس حيث هزم القوات الفارسية و حرر المدن الإيونية۔ كنتيجة لذلك استطاع الإسكندر السيطرة على الساحل الغربي لآسيا الصغرى۔

على الرغم من تحقيق الهدف الأولي للحملة فقد قرر الإسكدنر أن يواصل الحرب۔ أعيد تقسيم جيشه إلى قسمين و الذي سيطر على الأراضي الداخلية من آسيا الصغرى، و من ثم اتحدا في غورديوم۔ تقول الأسطورة أن الإسكندر حل مشكلة العقدة الغوردية المستعصية و كانت توجد عرافة قد تنبأت أن من يحل هذه العقدة سيكون حاكم آسيا۔

في سنة 333 ق۔م اشتبكت قوات الإسكندر مرة أخرى مع جيش داريوس الثالث ملك الفرس۔ انتهت المعركة بانتصار مجيد للمقدونيين و هروب داريوس الثالث من ساحة المعركة۔

بعد المعركة غزا الإسكندر فينيقيا و فلسطين۔ واجه مقاومة في صور فقط التي حاصرها لعدة أشهر قبل احتلالها۔ و بذلك لم يعد الفرس يشكلون أي تهديد من البحر۔

تحرك الجيش المقدوني جنوباً۔ بعد استسلام مصر أصبح الإسكندر فرعوناً و سمي "بإبن آمون"۔ في سنة 331 ق۔م أسس مدينة الإسكندرية و التي أصبحت بعد ذلك عاصمة البلاد و المركز الثقافي لها۔ كما قام بزيارة أوراكل آمون الشهير في واحة سيوة۔

بعد مغادرة مصر سار إلى فينيقيا و فلسطين مرة أخرى و واصل حملته نحو الشرق۔ كان هدفه الآن هو غزو الإمبراطورية الفارسية بأكملها۔

وصل إلى نهرى دجلة و الفرات مع جيشه و اشتبك مع القوات الفارسية من جديد في جاوجاميلا۔ انتهت المعركة بانتصار المقدوني و هروب داريوس مرة أخرى۔ اتجه الجيش المقدوني إلى بابل حيث أعلن الإسكندر نفسه "ملك آسيا"۔ في بداية سنة 330 ق۔م سيطر الإسكندر و جيشه على برسيبوليس عاصمة الفرس۔ ثم قاموا بنهب المدينة و إحراق القصر الملكي۔

على الرغم من اعتبار الإسكندر حاكماً لبلاد الفرس فقد واصل مطاردة داريوس۔ اتجه إلى باكتريا حيث كان الحاكم المحلي يحتجز الملك الفارسي الأسير۔
لكن المرزبان أمر بقتل داريوس و الذي قام الإسكندر بدفنه بكرامة في سرير جمشيد۔ بعد وفاة الملك أصبح الإسكندر الأكبر وريث المنزل الأخميني۔

أمضى القائد العسكري الرائع سنواته التالية في سوقديانا و باكتريا و ضم إليه المناطق الشرقية من الإمبراطورية الفارسية السابقة۔ بعد احتلال الإمبراطورية الفارسية تحول انتباه الإسكندر إلى الهند۔ كان يريد توسيع حدود إمبراطوريته الكبيرة شرقاً۔

عبر نهر السند مع جيشه۔ خاض أول معركة كبرى ضد ملك بروسيا على ضفاف نهر هيداسبس في سنة 326 ق۔م۔ انتهت المعركة بانتصار الجيش المقدوني، لكن الإسكندر عانى من خسارة كبيرة: حيث توفي جواده المحبوب بوکفالوس في المعركة۔ أسس الإسكندر مدينة تخليداً لذكرى حصانه و أطلق عليها إسم الإسكندرية البيقورية۔

تحركت قوات الإسكندر بعد ذلك إلى داخل الهند۔ لكن الحملة الطويلة و الطقس استنفذا طاقة الجنود، لذا رفضوا مواصلة الحملة بمجرد وصولهم إلى نهر هيباسيس۔ اضطر الإسكندر إلى التراجع و التخلي عن خططه حول احتلال الهند۔ ثم توجه الجيش جنوباً و وصل إلى المحيط الهندي عند مصب نهر الإندوس في سنة 325 ق۔م۔

هنا قسم الإسكندر جيشه إلى قسمين: ركب حوالي ربعهم في السفن بينما واصل الأغلبية الذين قادهم بنفسه طريقهم سيراً على الأقدام إلى بلاد فارس۔ كبد هذا القسم من الجيش خسائر فادحة بسبب الظروف القاسية التي واجهها في الطريق۔ توحد قسما الجيش في سوسة سنة 324 ق۔م حيث قام الإسكندر بالإحتفال۔ كما قام بعقد زفاف جماعي )حفلات زفاف سوسة( في محاولة لتوحيد الأرستقراطية الفارسية و المقدونية بشكل رمزي۔

في كانون الأول سنة 323 ق۔م عاد الإسكندر إلى بابل و وضع خطة لغزو الجزيرة العربية۔ مع ذلك، لم تنفذ هذه الخطة بسبب وفاته في حزيران في سن الـ 32۔ ربما كانت وفاته بسبب الإجهاد البدني غير العادي و إفراطه في استهلاك الكحول۔

دول خليفة الهلنستية

  • أراضي أنتيغونوس الأول مونوفثالموس
  • أراضي سلوقس نيكاتور
  • أراضي بطليموس سوتر
  • أراضي يسيماخوس
  • أراضي كاساندر

بعد وفاة الإسكندر الأكبر في سنة 323 ق۔م ترك خلفه إمبراطورية مقسمة و ضعيفة نسبياً۔ نتيجة لذلك تفككت الإمبراطورية بسرعة إلى أجزاء )الولايات خليفة الهلنستينية(۔

لم يعين الإسكندر الثالث وريثاً شرعياً له قبل وفاته، و وفقاً للمؤرخ ديودوروس، عندما سئل عن ولي العهد و هو على فراش الموت، أجاب: "للأقوى"۔ أنجبت له إحدى زوجاته إبناً لكن بعد وفاته بشهرين۔ أصبح ابنه الإسكندر الرابع المقدوني ملك مقدونية لكن حكمه لم يتوسع إلى الأراضي الآسيوية و المصرية للإمبراطورية الأسطورية السابقة۔

بعد وفاة الإسكندر الأكبر قسمت المملكة في معارك دامية بين جنرالاته السابقة، و الذين سموا ملوك طوائف الإسكندر أو ديادوشي۔

حكمت مقدونية و اليونان من قبل كاساندر الذي اكتسب أيضاً أراضي أنتيجونوس بعد وفاته۔ كانت تحكم تراقياً و أجزاء أخرى من آسيا الصغرى من قبل يسيماخوس، و هو حاكم نصب نفسه۔ حكمت الأراضي الشرقية من الإمبراطورية المقدونية السابقة من قبل سلوقس الأول المنصور، مؤسس السلالة السلوقية۔
استمرت الإمبراطورية السلوقية حتى الفتح الروماني الذي حدث سنة 64 ق۔م۔ حكمت مصر من قبل بطليموس الأول; سيطرت السلالة التي أسسها على أرض الفراعنة حتى وفاة كليوباترا السابعة في سنة 30 ق۔م۔

الإسكندر الكبير

جندي مقدوني

  • ساريسا
  • درع الصدر
  • القبعة
  • درع
  • درع الساق
  • صنادل
  • السيف

كان السلاح الرئيسي الذي استخدم من قبل الهوبليت المقدونيين أو جنود المشاة الثقيلة هو رمح يصل طوله إلى 6-4 م، و سمي ساريسا۔ كانوا يمسكون به باليد اليمنى۔ كانت سيوفهم أطول من سيوف الهوبليت اليونانيين۔ حمل كل هوبليت درعاً خفيفاً في يده اليسرى حامياً ذلك الجانب من جسمه و الجندي الواقف على يساره۔ إضافة إلى ذلك كانوا يرتدون الخوذ و الدروع التي كانت تحمي بعض أجزاء بدنهم۔

التشكيلة السلامية المقدونية

الفلنكس هي كلمة ذات أصل يوناني و تعني جماعة أو مجتمع۔ على المستوى العسكري تعني التشكيلة السلامية المؤلفة من المشاة الثقيلة۔ يعتقد بعض العلماء أن الفلنكس كان اختراع يوناني بينما تشير بعض المصادر التاريخية إلى أنه قد ظهر عند شعوب أخرى قبل الفترة اليونانية الكلاسيكية۔ ما هو مؤكد أن اليونانيون هم الذين رفعوا مستوى التشكيلة السلامية۔

كان السلاح الرئيسي الذي استخدم من قبل الهوبليت المقدونيين أو جنود المشاة الثقيلة هو رمح يصل طوله إلى 3-2 م، وسمي دورو۔ كانوا يمسكون به باليد اليمنى۔ كانت سيوفهم قصيرة۔ حمل كل هوبليت درعاً خفيفاً في يده اليسرى حامياً ذلك الجانب من جسمه و الجندي الواقف على يساره۔ إضافة إلى ذلك كانوا يرتدون الخوذ و الدروع التي كانت تحمي بعض أجزاء بدنهم۔

كان اتساع و عمق الفلنكس يختلف بحسب عدد الجنود و التضاريس۔ حيث كان عمق الفلنكس يساوي ثمانية صفوف۔ و قد ساعد على الفوز في العديد من المعارك الأسطورية لليونانيين۔

كان الملك فيليب الثاني المقدوني أول من أدخل الفلنكس إلى الجيش المقدوني۔ تألف الفلنكس المقدوني من قوات المشاة الثقيلة السابقة۔ كانت الوحدة الأساسية هي سينتاجما، و التي تألفت من 16 رتبة مع 16 جندياً في كل رتبة۔

كان الجنود الـ 256 مسلحون بالرماح التي سميت ساريسا، و كانت هذه الرماح أطول من تلك المستخدمة من قبل الهوبليت اليونان: كان طولها 6-4 أمتار۔

في الصفوف الأولى كانت الساريسا تحمل بشكل أفقي۔ من الصف السادس نحو الوراء كانت تحمل بشكل عمودي۔

برج الحصار المقدوني

أحيطت المدن الهامة بالأسوار الدفاعية في العصور القديمة۔ أي شخص أراد مهاجمة هذه التحصينات كان يحتاج إلى أجهزة حديثة سميت محركات الحصار من أجل تكسير الجدران أو تحليلها۔ كانت المنجنيقات فعالة عند الهجوم من مسافة بعيدة، لكن من أجل تحقيق النجاح الكامل كان على الجنود أن يصبحوا على مقربة من الجدران۔ استخدمت سلالم الرفع و أبراج الحصار و المدقات لهذا الغرض۔ كان أول من استخدم أبراج الحصار هم الآشوريين، في وقت لاحق استخدمت هذه الحصارات من قبل شعوب أخرى مثل المقدونيين۔

وظيفة أبراج الحصار هي نقل الجنود إلى الموقع المحاصر بأمان و توفير وسيلة فعالة لمهاجمة الجدران۔ كانت أبراج الحصار عبارة عن هياكل مرتفعة مؤلفة من عدة مستويات۔ كانت مبنية عادة على هيكل سيارة مع عجلات مما ساعد على تحريكها۔ استخدم الجنود سلالم داخلية من أجل تسلق البرج و من ثم اسقط الجسر المتحرك على الجدران۔ عندها استطاع الجنود الإندفاع إلى الجدران و من ثم إلى القلعة أو المدينة۔ كانت أبراج الحصار محمية من ثلاث جهات على الأقل من أجل حماية الجنود۔

كانت مادة البناء الرئيسية هي الخشب لذا حاول جنود العدو تدمير البنية الهائلة بواسطة السهام أو القذائف النارية۔ لهذا السبب تمت تغطية الجزء الخارجي من البرج بواسطة مواد أقل قابلية للاشتعال۔ من هذه المواد جلود الحيوانات المرطبة۔

المھمة

الإضافات المتعلقة

رحلة إلى مجرة غوتنبرغ

في هذا الدرس، ستتعرف على تاريخ الكتابة۔

هيكل سليمان، القدس، القرن الـ 10 ق۔م

أصبح الهيكل (الكنيسة) الذي بناه الملك سليمان أحد أهم معالم فن العمارة اليهودية۔

حكاية إسبارطي

هل سمعت عن معركة تيرموبيلاي الشهيرة، حيث قام بضعة من المحاربين اليونانيين باعتقال آلاف المحاربين...

مدينة بابل، القرن الـ ق۔م

بنيت مدينة بابل القديمة على ضفاف نهر الفرات في بلاد مابين النهرين۔

مسعدة

مسعدة، هي حصن بني على هضبة معزولة عملاقة، هي رمز للوطنية اليهودية۔

تكتيكات مشاة الرومان الحربية

كان لمشاة الإمبراطورية الرومانية تكتيكات بارعة جداً۔

قوس تيتوس، روما، القرن الأول

أمر القيصر الروماني ببناء قوس النصر عند مدخل منطقة الفوروم رومانوم لتكون ذكرى إنتصار...

الزراعة على امتداد النيل في القرون القديمة

لقد سميت مصر سابقا عن حق بكونها ˝هدية النيل˝، حيث أن النهر كان يعني المصدر الرئيسي...

Added to your cart.